التخطي إلى المحتوى
معاون دار الإفتاء العراقية يعلق على خطبة الجمعة

قال الشيخ عامر البياتى، معاون دار الإفتاء العراقية، أن خطبة اليوم، الجمعة، كانت دستورية بمعنى الكلمة، لمواجهة ومحاربة الفساد، وعدم الاستغلال السياسى.

وأشار البياتى، لـ”اليوم السابع”، إلى التوجيهات التى صدرت بخصوص محاربة الفاسدين، وعدم استغلال النصر، والحشد الشعبى لأى جهة حزبية أو كتلة سياسية، مع التشديد على العناية بعوائل الشهداء، مضيفا أن المرجعية فى العراق التزمت بهذا التوجه، وعلى رأسهم الشيخ عبد المهدى الكربلائى، المتحدث باسم المرجعية، الذى خطب الجمعة عن هذا الموضوع.

يذكر أن دار الإفتاء العراقية، تعمل على مذهب أهل السنة والجماعة، وتفتى فى المسائل العامة، وتبتعد عن القضايا الفرعية والخلافية، حيث يخطب الشيخ “البياتى” ومفتى العراق بجامع أم الطبول عن القضايا السياسية التى تتداخل مع الشأن العام.

ويعد تصريح البياتى شهادة بتوافق الرؤى العراقية حول وقف الاستغلال الدينى فى السياسة، ومنع سبل التوغل والفساد باسم الدين أو المذهب، أو العرقيات، فى توجه سياسى تعلوه الدولة العراقية لسد ثغرات الحزبية والمذهبية والعرقية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *