التخطي إلى المحتوى

الوضوء هو ركن أساسي لإتمام الصلاة في الإسلام ، و لا تختلف طريقة وضوء المرأة عن الرجل ، ولكن عادة ما يشغل بال البعض كيف يجب أن تقوم المرأة بمسح رأسها أثناء الوضوء .

معنى الوضوء 

– الوضوء في اللغة العربية مأخوذ من الوضاءة و الوضاءة هي الحُسن و الجمال ، و أما الوضوء اصطلاحاً بضم حرف الواو فهو يُطلق على غسل المسلم أعضاء معينة من جسمه بالماء ، و مسح أخرى بنية التطهر من الحدث الأصغر ، ليتم صلاته ، و قد جاء في الحديث الذي يرويه أبو هريرة -رضي الله عنه- عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- “لا يقبلُ اللهَ صلاةَ أحدِكم إذا أحدثَ حتى يتوضأ” .

– و في حديث آخر قال رسول الله ، صلّى الله عليه وسلّم : “ما منكم رجلٌ يقربُ وضوءَه فيتمضمضُ ويستنشقُ فينتثِرُ إلا خرَّتْ خطايا وجهِه وفيه وخياشيمُه، ثم إذا غسل وجهَه كما أمره اللهُ إلا خرَّت خطايا وجهِه من أطرافِ لِحيتِه مع الماءِ” ، و قوله تعالى : “يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلَاةِ فَاغْسِلُوا وُجُوهَكُمْ” .

طريقة الوضوء للنساء 

– طريقة وضوء النساء النساء في الشريعة الإسلامية لا تختلف عن طريقة وضوء الرجال ، فالنص الشرعي في القرآن و السنة خاطب المسلمين الرجال و النساء على حد سواء في موضوع الوضوء بالخطاب نفسه ، و لم يفرق بين النساء و الرجال في هذا الأمر .

– جعل الله -تعالى- مسح الرأس فرضاً أساسيًا من فروض الوضوء ، و لكن اختلف بعض العلماء في القدر الواجب مسحه من الرأس ، فذهب مالك و أحمد بن حنبل إلى وجوب مسح الرأس كله ، بينما ذهب الشافعية إلى وجوب مسح بعض الرأس فقط ، و على القول بوجوب مسح الرأس كاملاً ، جاء بعض العلماء بوجوب أن يبل المتوضئ يده بالماء ، و يضعها على مقدمة رأسه ، و يبدأ بالمسح إلى الخلف .

– و البعض الآخر من العلماء أشار إلى وجوب مسح رأس المتوضأ بأكملها ، لكن باتجاه الشعر فقط ، و لا يجب له أن يعيد يده ، و هذا يناسب من كان شعره طويلًا و النساء ، و تكتفي المرأة بمسح رأسها باتجاه شعرها ، و لا يجوز للمرأة ذلك على القول بوجوب مسح جميع الرأس في الوضوء أن تبقي شيئاً من الزينة ، و الأربطة ، و القطع البلاستيكية على رأسها ، لكن يجب عليها أن تنزع كل ذلك ، و يمكن للمرأة أن تجعل شعرها على شكل ضفائر ، و تمسح الماء عليها مثلما كانت تفعل عند الوضوء .

– و قد سعى الإمام أحمد بن حنبل للتخفيف عن المرأة ، حيث كلفها بمسح جزء من رأسها فقط ، و يختص بذلك مقدمة رأسها ، و استند في هذا إلى ما كانت السيدة عائشة رضي الله عنها وأرضاها تفعله ، فلم تكن تخلع ما على رأسها من أربطة ، و لكنها كانت تمسح الجزء الأمامي من رأسها فقط .

فرائض و سنن الوضوء

– من أهم فرائض الوضوء هي استحضار النية للصلاة ، و غسل الوجه ، ويبدأ حد الوجه من أعلى تسطيح الجبهة، إلى أسفل اللحيين طولاً، ومن شحمة الأذن إلى شحمة الأذن الأخرى عرضاً ، و غسل اليدين إلى مرفق كلٍ منهما ، و المرفق هو المفصل الواقع بين الساعد و العضد ، و مسح الرأس ، و غسل الرجلين مع الكعبين ، و الترتيب بين أفعال الوضوء .

– أما عن سنن الوضوء فتتمثل في البسملة ، و السواك ، أي دلك الأسنان بالعود المعروف ، و غسل الكفين ثلاث مراتٍ في بداية الوضوء، لما ورد عن النبي -صلّى الله عليه وسلّم- من فعله لذلك ، و المضمضة ، و إدخال الماء في اللحية ، غسل الأعضاء ثلاثاً، أما مسح الرأس فمرة واحدة ، و يجب على المتوضأ أن يبدأ بالجزء الأيمن ثم الأيسر ، و مسح الأذنين بماء الرأس ، و الدعاء .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *