التخطي إلى المحتوى
خروج مارادونا من المستشفى بعد إصابته بنزيف داخلي

[ad_1]

خروج مارادونا من المستشفى بعد إصابته بنزيف داخلي

Reuters

أعلنت دالما مارادونا ابنة أسطورة كرة القدم دييغو مارادونا، أن والدها قد خرج من المستشفى بعد علاجه من نزيف داخلي في المعدة تم اكتشافه أثناء خضوعه لفحوص اعتيادية.

وكتبت دالما على تويتر: “إلى كل من يشعر بالقلق على حالة والدي يمكنني إبلاغكم بأنه بخير”.

وذكر مصدر مقرب من عائلة مارادونا أن المشكلة لم تكن كبيرة وأن لاعب بوكا جونيورز وبرشلونة ونابولي السابق الذي قاد الأرجنتين للتتويج بكأس العالم 1986 لم يكن في حالة خطيرة.

وأشار مصدر آخر إلى أن مارادونا، الذي غادر المستشفى دون التحدث لوسائل الإعلام، قد يخضع للمزيد من الفحوص في وقت لاحق.

ويعود تاريخ آخر أزمة مرضية ألمت باللاعب الأرجنتيني إلى مونديال روسيا بعد أن التقطت له صور في المقصورة وهو يتلقى المساعدة للنهوض من مقعده خلال فوز الأرجنتين 2-1.

ودخل المستشفى في 2004 بسبب أزمة قلبية حادة ومشاكل في التنفس بسبب تعاطيه الكوكايين وخضع لاحقا للعلاج من المخدرات في كوبا والأرجنتين قبل أن يخضع لجراحة في المعدة ساعدته في إنقاص وزنه في 2005.

وفي 2007 خضع لفحص في مركز طبي ببوينس آيرس لمساعدته في التغلب على إدمان الكحول، وفي الآونة الأخيرة سار متكئا على عكازين بسبب مشاكل في ركبتيه.

وجاءت أخبار نقله إلى المستشفى بصورة غير متوقعة بعد ساعات فقط من تأكيد وكيل أعماله أن نجم كرة القدم الأرجنتينية سيواصل العمل كمدرب للفريق المكسيكي لموسم جديد.

المصدر رويترز

[ad_2]
Source link

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *